روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | ما مميزات الجيل الثالث.. من أجهزة شفط الدهون بالليزر؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > ما مميزات الجيل الثالث.. من أجهزة شفط الدهون بالليزر؟


  ما مميزات الجيل الثالث.. من أجهزة شفط الدهون بالليزر؟
     عدد مرات المشاهدة: 1053        عدد مرات الإرسال: 0

أرسلت نادية عبد المقصود تسأل عن مميزات الجيل الثالث من أجهزة شفط الدهون بالليزر؟

يجيب الدكتور أحمد عادل نور الدين أستاذ جراحة التجميل كلية الطب جامعة القاهرة والسكرتير العام للجمعية الدولية لجراحة التجميل عن قارة أفريقيا قائلا:

حدث تطور تكنولوجى مذهل فى الجيل الثالث من أجهزة الدهون بالليزر.

وأضاف هذا التطور زاد من كفاءة العملية مع زيادة كبيرة فى معدل الأمان وعدم إمكانية حدوث مضاعفات من الليزر التى كانت تحدث من قبل، بالرغم من زيادة الطاقة المستخدمة،إمكانية التخلص من كميات أكبر من الدهون، الحصول على شد أقوى وأكثر استمرارية للجلد فى المناطق التى يتم علاجها، بالإضافة إلى إمكانية علاج أماكن جديدة بكفاءة مثل ترهلات الرقبة، السيلوليت، التعرق الزائد، ترهلات الذراعين من أعلى، ترهلات الظهر، بالإضافة إلى الأماكن التقليدية مثل البطن والساقين.

ويشير الدكتور أحمد إلى أن الجيل الثالث من أجهزة شفط الدهون بالليزر تتميز كذلك بتقليل فترة النقاهة بصورة ملحوظة، ويمكن ممارسة الحياة الطبيعية من ثانى أو ثالث يوم بعد إجراء الجراحة، كما أن الحالات التى تم شفط الدهون لها من قبل تكون مثالية للشفط عن طريق الليزر، نظراً لأن هذه الحالات تتميز بوجود تلفيات فى الدهون مع إمكانية حدوث نزيف دموى لو تم الشفط بالطرق التقليدية، إلى جانب هذا فعند استخدام هذه الإمكانيات الجديدة للجيل الثالث من أجهزة الليزر مع وجود الخبرة الكافية للطبيب المعالج فإن إمكانية حدوث مضاعفات تكاد تكون منعدمة.

الكاتب: سحر الشيمي

المصدر: موقع اليوم السابع