روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | ما هو مرض زرقة الأطراف؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > ما هو مرض زرقة الأطراف؟


  ما هو مرض زرقة الأطراف؟
     عدد مرات المشاهدة: 907        عدد مرات الإرسال: 0

مرض زرقة الأطراف هو عبارة عن تحول أطراف الإنسان كالأيدى والأرجل إلى اللون الأزرق، وهو يحدث بسبب ضعف الدورة الدموية، بسبب ضيق الشرايين الصغيرة فى الأطراف، لكن ماهى أسباب هذا المرض؟ وما هو علاجه؟

ويجيب علينا الدكتور تامر بدران استشارى الجراحة العامة والتجميل، مشيرا إلى أن مرض زرقة الأطراف يكون بسبب ضعف الدورة الدموية، وبالتالى صعوبة وصول الدم إلى أطراف الإنسان مما يسبب اللون الأزرق للأطراف، وفى الحالات المتقدمة تتلون باللون الأسود.

ويشير بدران إلى أن لهذا المرض أسبابا متعددة، منها التدخين بشراهة، والذى يسبب ضيق الشرايين الموصلة للدم، وكذلك تعرض الأطراف للبرودة الشديدة، نظرا لتصلب تلك الشرايين، لتعرضها لدرجة حرارة منخفضة جدا، ويعد ارتفاع نسبة الكولسترول بالدم سببا ايضا لحدوث زرقة الأطراف، لأنه يمنع وصول الدم للأطراف عبر الشرايين.

وعن علاج الزرقة يقول دكتور بدران أنه بعد اكتشاف الطبيب لإصابة المريض بمرض زرقة الأطراف، عن طريق الأشعة على الشرايين، يحدد درجة الإصابة، وهى درجتان الأولى منها هى حالة ضيق الشرايين، ونستخدم فيها العلاج لتقليل نسبة الكوليسترول بالدم، وأدوية زيادة السيولة، أما الثانية فهى تحتاج للتدخل الجراحى، وهى الحالة المتقدمة التى تكون فيها الأطراف قد اكتسبت اللون الأسود، لعدم وصول الدم لها لفترة طويلة، فأنغلقت الشرايين تماما، ويتمثل التدخل الجراحى فى تركيب وصلة شريانية لتغذية الأطراف بالدم، ونأتى بهذا الشريان من الشريان الرئيسى، إما من تحت الإبط فى حالة زرقة الأيدي، أومن الشريان الأورطى فى حالة زرقة الأرجل.

وينصح دكتور بدران ببعض التعليمات للوقاية من ضيق الشرايين، منها تقليل تناول الدهون والامتناع عن شرب السجائر تماما، لأن خطرها كبير على الشرايين، وكذلك شرب المياه بكثرة لأنها تعمل على تخفيض التجلط بالدم وتحافظ على سيولته.

الكاتب: مروة محمود إلياس

المصدر: موقع اليوم السابع