روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | ما هي العوامل المؤدية للإصابة بأمراض القلب والشرايين؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > ما هي العوامل المؤدية للإصابة بأمراض القلب والشرايين؟


  ما هي العوامل المؤدية للإصابة بأمراض القلب والشرايين؟
     عدد مرات المشاهدة: 349        عدد مرات الإرسال: 0

يسأل قارئ: أريد أن أتعرف على العوامل المؤدية للإصابة بأمراض القلب والشرايين؟.. يجيب على السؤال الدكتور محمد محسن إبراهيم أستاذ أمراض القلب بطب القاهرة، قائلا: المقصود بأمراض القلب هو أمراض الشرايين التاجية وهى الشرايين المغذية لعضلة القلب ويؤدى ضيقها وانسدادها نتيجة ترسب الدهون بجدرانها إلى حدوث الأزمات القلبية مثل الذبحة الصدرية والوفاة المفاجئة.

أما عن العوامل المؤدية للإصابة بأمراض القلب والشرايين يقول الدكتور محسن إبراهيم: عن طريق الدراسات الميدانية والأبحاث الوبائية ومتابعة أعداد كبيرة من الأفراد على مدى سنوات طويلة أمكن الاستدلال على وجود مجموعة من عوامل الخطر المؤدية إلى الإصابة بتصلب الشرايين وحدوث الأزمات القلبية والسكتة الدماغية ويشير إلى أن قائمة أسباب تصلب الشرايين فى تزايد مستمر وما زال البحث العلمى يضيف المزيد من المعلومات عن العوامل المؤدية الى هذه الأمراض ولحسن الحظ فإن بعض هذه العوامل يمكن تجنبه أو علاجه، فقد ظل مفهوم تصلب الشرايين وضيقها غير معروف حتى سنوات قليلة وقد كان الاعتقاد السائد أنها تغير طبيعى نتيجة تقدم فى السن وأنه لا يمكن تجنبها وأن الضيق الناتج غير قابل للإصلاح أو التخلص منه ولكن ثبت حديثا أنه يمكن تجنب تصلب الشرايين والإقلال من الضيق وخفض ترسبات الدهون بجدرانها.

وعن العوامل الرئيسية المؤدية إلى تصلب الشرايين يقول د.محسن أنها تنقسم إلى قسمين: مجموعة العوامل المؤدية إلى تصلب الشرايين ولا يمكن تجنبها وتشمل:
1- التقدم فى السن: أهم العوامل المؤدية إلى تصلب الشرايين
2- جنس الذكر: الذكور أكثر عرضه للإصابة من الإناث قبل انقطاع الدورة الشهرية
3- التاريخ العائلى والاستعداد الوراثى مثل حدوث وفاة أو إصابة بمرض الشرايين التاجية فى سن مبكرة بين أقارب الدرجة الأولى

مجموعة العوامل المؤدية إلى تصلب الشرايين والتى يمكن تجنبها وعلاجها وتشمل:
1-التدخين 2- ارتفاع ضغط الدم 3- زيادة الكوليسترول فى الدم 4- مرض السكر 5- انخفاض مستوى الكوليسترول الحميد " عالى الكثافة " 6- السمنة 7- زيادة الدهون الثلاثية فى الدم 8- قلة النشاط الجسمانى وعدم الحركة 9- التوتر النفسى والقلق العصبى المزمن.

أما العوامل الأقل انتشارا والمصاحبه أو المؤدية إلى تصلب الشرايين فهى:
1- أنواع أخرى من اضطرابات الدهون.
2- زيادة قابلية الدم للتجلط.
3- زيادة الهوموسستين (وهو أحد الأحماض الأمينية الناتجة عن تمثيل المثيونين ويتم التخلص منه بعمليات تحتاج إلى تناول حمض الفوليك وفيتامينات بـ12 و ب ـ6)
4- زيادة مؤشرات الالتهاب الميكروبى
5- تضخم البطين الأيسر.
6- زيادة نسبة الكرياتنين فى الدم (الكرياتنين هو ناتج تمثيل البروتينيات فى الجسم)
7- ارتفاع نسبة السكر فى الدم
8- قصر القامة

الكاتب: عفاف السيد

المصدر: موقع اليوم السابع