روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | ما هي خطوات الرضاعة.. الصحيحة؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > ما هي خطوات الرضاعة.. الصحيحة؟


  ما هي خطوات الرضاعة.. الصحيحة؟
     عدد مرات المشاهدة: 569        عدد مرات الإرسال: 0

تسأل أم: فشلت فى إرضاع ابنى الأول، وأنا الآن حامل فى طفلى الثانى، فما الذى يمكن فعله لإرضاع ابنى الثانى بطريقة صحيحة وحتى تستمر فترة الرضاعة إلى الوقت المثالى للرضاعة؟

تجيب على السؤال الدكتورة شروق الهيتمى استشارى دولى فى الرضاعة الطبيعية قائلة:

الرضاعة بالنسبة للأم الجديدة تكون تجربة غامضة مما يسبب لها الكثير من القلق. ولكن ما يقلل هذا القلق هو توقع الأحداث والعلم بما يجب أن تكون عليه الأمور، وكيف يجرى سيناريو الأحداث. وقراءة الأم وإطلاعها على معلومات علمية كافية عن الحمل والولادة ييسر لها الكثير من الأمور بفضل الله، ويكسبها ثقة فى نفسها وهو ما تحتاجه بشدة فى هذه المرحلة الحساسة من حياتها.

وباختصار فإن هناك العديد من العوامل التى يتوقف عليها نجاح الرضاعة وهى كالتالى:

1-اختيار المستشفى صديق الطفل الذى يشجع على الرضاعة وطبيب النساء وطبيب الأطفال المتفهم لفائدة الرضاعة الطبيعية.

2-بدء الرضاعة مبكراً خلال نصف ساعة من الولادة الطبيعية أو بمجرد الإفاقة بعد القيصرية. والتلامس المبكر لجلد الطفل وجلد الأم.

3-تجنب إعطاء الطفل حديث الولادة أى شراب أو طعام سوى لبن الثدى. وتجنب إعطاء البزازات واللهايات تماما

4-الرضاعة الطبيعية عند الطلب.

5-بقاء الأم والطفل معا طول الوقت وألا يحدث فصل بينهما فى المستشفى.

6-أن تعلم الأم أن لبن السرسوب كافٍ جدا لطفلها طالما أنها تعلمت وضع الرضاعة السليم وطريقة الالتقام الصحيحة للثدى.

7-تعليم الأم كيفية التعامل مع احتقان الثدى الذى يمكن أن يحدث فى الأيام الأولى للولادة وغالبا فى اليوم الثالث وتعليمها أن تتجنب تراكم اللبن فى الثدى بأى طريقة طوال فترة الرضاعة.

-8 أن تتعلم الأم كيف تتعامل مع أى نقص يحدث فى لبنها لأى سبب ويكون من السهل عليها زيادته سريعا مرة أخرى ومعرفة علامات الشبع.

الكاتب: سحر الشيمي

المصدر: موقع اليوم السابع