روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | مرض الهيموفيليا.. الأسباب والأعراض

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > مرض الهيموفيليا.. الأسباب والأعراض


  مرض الهيموفيليا.. الأسباب والأعراض
     عدد مرات المشاهدة: 1308        عدد مرات الإرسال: 0

أرسلت هبة عبد الكريم تسأل: ما هو مرض "الهيموفيليا "، وما هى مسبباته وأعراضه؟

يجيب الدكتور عبد اللطيف كمال استشارى أمراض المناعة قائلا:

 الهيموفيليا هو مرض شديد الندرة ويعنى عدم تجلط دم الإنسان مما يتسبب فى حدوث نزيف شديد للشخص المصاب إذا ما تعرض إلى أى جرح، والخطير فى الأمر أن النزف يكون أيضا داخليا لأعضاء الإنسان ومفاصله مما يعرض المصاب للموت إذا حدث ذلك لعضو حيوى مثل مخ الإنسان وهذا المرض يتم اكتشافه فى السنة الأولى من عمر الطفل، وهو يعتمد على انتقال الجينات المصابة بنقص البروتينات التى تساعد على تخثر الدم من الأم إلى أطفالها.

ويعنى هذا أنه مرض وراثى، وهو نوعين إحداهما (الهيموفيليا "أ" وهى ما تعرف بالتقليدية أو الكلاسيكية - وهناك نوع آخر وهو الهيموفيليا "ب" وإن كان النوع الثانى أقل انتشارا من الأول ويعرف باسم الهيموفيليا كريستماس.

ويشير الدكتور عبد اللطيف كمال إلى أن العلاج يتمثل فى الاستعانة ببروتينات صناعية تساعد على تخثر الدم إلى جانب أدوية أخرى تحتوى على عامل التخثر المركز ويتم إدخاله إلى دم الأطفال منذ بداية اكتشاف المرض لديهم مما يساعدهم على النمو بصورة طبيعية، وهو فى نفس الوقت علاج وقائى لمنع حدوث النزيف وبذلك يمكن الحد من المرض إلى أن يتم اكتشاف طريقة لتصحيح العيب الوراثى الذى يصيب الجينات ومن ثم ينتقل هذا المرض من الأم إلى جنينها، ويجدر الإشارة إلى أن تلك الأدوية التى تساعد على تجلط الدم قد يرفضها الجهاز المناعى لجسم المصاب حيث يتعرف على العامل المركز على أنه مادة غريبة ويعمل على مقاومتها وتكوين أجسام مضادة ومن ثم لا يتم وقف النزيف إذا حدث.

الكاتب: سحر الشيمي
 
المصدر: موقع اليوم السابع