روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | مرض الوردية.. هل له علاج؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > مرض الوردية.. هل له علاج؟


  مرض الوردية.. هل له علاج؟
     عدد مرات المشاهدة: 1928        عدد مرات الإرسال: 0

تسأل إحدى السيدات: عمرى 30 عامًا، وأعانى من احمرار شديد فى الوجه، وأخذت علاجات كثيرة بدون فائدة، فما هو هذا المرض، وما علاجه؟.. يجيب الدكتور هانى الناظر أستاذ الأمراض الجلدية والتناسلية بالمركز القومى للبحوث قائلا:

هذا المرض يسمى مرض الوردية، وهو واحد من الأمراض الجلدية المزمنة، وتصاب به السيدات أكثر من الرجال، خاصة فى الفترة العمرية من 20-50عامًا.

ويظهر المرض فى صورة احمرار دائم بالجلد مع اتساع فى الأوعية الدموية وذلك فى مناطق الجبهة، الخدين، الأنف، والذقن وقد تمتد الإصابة أحيانًا لتشمل الوجه بالكامل، ويصاحب المرض فى أغلب الأحوال ظهور حبوب حمراء لا تؤدى لآلام بالجلد، وقد تظهر بثور صديدية مع الإصابات الشديدة، وهنا يجب أن نفرق بين المرض وبين الإصابة بحبوب الشباب، وذلك يحتاج بالضرورة لتشخيص جيد من أخصائى للأمراض الجلدية، وقد يحدث فى حالات قليلة أن تظهر أعراض المرض فى منطقة فروة الرأس، ومن أهم مشاكل مرض الوردية أنه عادة ما يسبب نوعًا من التوتر النفسى للأشخاص المصابين خاصة من الآنسات والسيدات.

ويضيف الدكتور الناظر: من الملاحظ أن المرض يتأثر بشكل كبير بالحالة النفسية للمريض، فمع تعرض الشخص المصاب للانفعالات والصدمات النفسية تزداد حدة وأعراض المرض بشكل كبير، كما لوحظ أن تعرض وجه الإنسان المصاب لموجات البرد الشديد أو الهواء الساخن قد يساعد فى زيادة حدة الاصابة.

ويؤكد الدكتور الناظر أن علاج "الوردية" يعتمد فى الأساس على التشخيص الجيد، ثم مراعاة تلافى العوامل التى تسبب زيادة الأعراض، وتستخدم فى العلاج أنواع محددة من المضادات الحيوية بجرعات معينة ولفترة تتراوح ما بين 2-5 أسابيع، مشيرا إلى أنه فى بعض الحالات الشديدة قد يستمر العلاج لفترات طويلة، كما يفيد أيضًا استخدام بعض المحاليل المطهرة والمحتوية على أنواع معينة من المضادات الحيوية، مشددا على عدم استعمال الأدوية التى تحتوى على الكورتيزون سواء كانت عن طريق الفم أو فى صورة دهانات موضعية، حيث إنها قد تسبب مضاعفات غير مرغوبة على جلد المريض.

الكاتب: أمل علام

المصدر: موقع اليوم السابع