روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | مرض مينيير.. الأسباب والأعراض

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > مرض مينيير.. الأسباب والأعراض


  مرض مينيير.. الأسباب والأعراض
     عدد مرات المشاهدة: 294        عدد مرات الإرسال: 0

تسأل قارئة: ما هو مرض مينيير وما هى الأعراض المصاحبة له؟ .. يجيب الدكتور مصطفى عبد الحليم، أخصائى أنف وأذن وحنجرة، بأن مرض مينيير هو مرض يصيب الأذن الداخلية ويطلق عليه أيضا اسم "استسقاء الأذن الداخلية" نتيجة وجود ماء زائد فى جهاز التوازن الموجود بالأذن الداخلية.

ومن أعراض مرض مينيير شعور المريض بعدم الاتزان مما قد يؤدى إلى سقوطه دون فقدان الوعى وميل للقئ والأحساس بآلام فى البطن، ويوضح الدكتور مصطفى أنه فى حالة فقدان المريض للوعى تكون المشكلة فى القلب أو المخ وليس فى الأذن، حيث يصاب المريض بحالة من الدوار والشعور بعدم الاتزان دون فقدان الوعى أو الإغماء فى حالة الأصابة بمرض مينيير.

وتتميز نوبات الدوار بالآتى:

- تحدث النوبات دون سابق إنذار وأحيانا تكون متزايدة ومتدرجة فى الحدة وتستمر لمدة 20 دقيقة وحتى ساعة كاملة وقد تستمر مدة أكثر من ذلك فى بعض الحالات.

- يسبب عدم الاتزان أثناء نوبات الدوار تعرض المريض للسقوط لذلك يجب على المريض الجلوس أو النوم فورا بمجرد شعوره بالدوار ويتجنب أى حركة مفاجئة، أو التعرض للأضواء العالية أو مشاهدة التليفزيون أو القراءة.

- فى أغلب الحالات تكون نوبات الدوار على فترات متباعدة وليست متتالية وفى حالات أخرى تكون النوبات متكررة وحادة جدا وتسبب فقدانا كليا فى السمع.

- فى بعض الحالات تقل نوبات الدوار بمرور الوقت.

ويصيب المرض أُذن واحدة فقط وفى حالات نادرة جدا يصيب الأُذنين معا ومع تطور المرض يزداد الطنين والشعور بضغط بالأُذن ويشعر المريض بفقدان فى السمع.

ويوضح الدكتور مصطفى أن العلاج يكون من خلال تهدئة الأذن الداخلية للمريض وإعطاء أدوية تقلل من الماء الزائد الموجود بالأذن الداخلية.

الكاتب: شرويت ماهر

الموقع: موقع اليوم السابع