روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | مشاكل القولون أثناء الحمل.. الأسباب والعلاج

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > مشاكل القولون أثناء الحمل.. الأسباب والعلاج


  مشاكل القولون أثناء الحمل.. الأسباب والعلاج
     عدد مرات المشاهدة: 1057        عدد مرات الإرسال: 0

تسأل قارئة: أنا حامل بالشهر السادس ومشكلتى فى القولون العصبى، حيث زادت الأعراض بصورة واضحة، كما أننى أعانى من كثرة اللعاب الذى غالبا ما يكون لزجًا أثناء تناولى الطعام، ولا أستطيع بلعه، بل إننى دوما ما أحاول التخلص منه، وهذا الأمر يكون محرجًا، فما الحل؟

يجيب على هذا التساؤل دكتور رأفت عبد العظيم استشارى أمراض النساء والتوليد قائلا:

إن ما تعانين منه هو القولون العصبى، وعموما فإن تلك المشاكل تزيد بزيادة الضغوط العصبية، وبالطبع الحمل هو الذى يسبب كل تلك المشاكل، فالحمل بصفة عامة بتغيراته المختلفة والتغير الهرمونى الذى يحدث بالجسم يسببان ضغطًا عصبيًا شديدًا، فيؤثر بدوره على القولون مسببًا كل تلك الأعراض.

لذا لابد من مراعاة الغذاء بتناول وجبات صغيرة متعددة، بدلًا من تناول وجبة كبيرة مرتين أو ثلاث مرات يوميا، يمكن تناول وجبة صغيرة من 4 إلى 5 مرات يوميا، مع ضرورة تجنب وجبة العشاء قبل النوم، وخصوصا الأطعمة الدهنية المحتوية على النشويات، وعليكٍ بكثرة تناول الخضروات والفواكه عموما.

أما بالنسبة للتقيؤ الناتج عن الحمل، فهى شكوى تصيب معظم النساء وتختلف حدة هذه الأعراض من حامل لأخرى، حيث عادة ما تشعر المرأة بالغثيان الصباحى عند الاستيقاظ من النوم، وربما يتكرر ذلك عدة مرات فى اليوم، وخاصة بعد تناول الطعام ويكون مصحوبا بالصداع.

الكاتب: أسماء عبد العزيز

المصدر: موقع اليوم السابع