روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | نتوءات الأحبال الصوتية.. الأسباب والعلاج

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > نتوءات الأحبال الصوتية.. الأسباب والعلاج


  نتوءات الأحبال الصوتية.. الأسباب والعلاج
     عدد مرات المشاهدة: 958        عدد مرات الإرسال: 0

 أرسل قارئ يقول: أصبت ببحة فى الصوت، وعندما ذهبت للطبيب قال لى أنت مصاب بنتوءات فى الأحبال الصوتية، فما أسبابه؟ وما علاجه المناسب؟

يجيب الدكتور مصطفى عبد الحليم، أستاذ مساعد أنف وأذن وحنجرة بجامعة الأزهر قائلا:

الحبل الصوتى بطبيعتة سطحه أملس، وهو الذى يتحكم فى الصوت، وقد تأتى هذة النتوءات بدون حشرجة، والنتوءات منها الحميدة والخبيثة، والسبب فى النتوءات الحميدة هو استخدام الصوت كثيرًا كالمدرسين والمطربين، وهو غالبا يأتى فى سن أقل من الأربعين، أما النتوءات الخبيثة فتصيب أصحاب السن الكبير.

وأعراض نتوءات الأحبال الصوتية هى حشرجة وبحة الصوت، وإذا كان حجم النتوء كبيرًا، سيؤثر على قدرة المريض على التنفس وسيشعر بصعوبة فيه.

والعلاج الوحيد هو العملية الجراحية، ولا توجد أدوية، وبعد العملية الجراحية تأتى مرحلة التدريبات الصوتية، وننصح بضرورة السرعة فى إجراء العملية الجراحية وإزالة النتوء، لأن التأخر فى إزالته يجعله لو كان نتوءًا حميدًا يتحول لخبيث أو تجعل النتوء الصغير يكبر وتخلق صعوبة فى التنفس أو يترك كما هو، وبالتالى ستظل المشكلة كما هى وتتصاعد، والعملية بسيطة جدا، ويتم إزالة النتوء بالمنظار، ولا تؤثر على الأحبال الصوتية.

الكاتب: دعاء حسام الدين

المصدر: موقع اليوم السابع