روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | نقص هرمون البروكولاتين.. والغدة النخامية

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > نقص هرمون البروكولاتين.. والغدة النخامية


  نقص هرمون البروكولاتين.. والغدة النخامية
     عدد مرات المشاهدة: 872        عدد مرات الإرسال: 0

 يسأل قارئ: هل الزيادة فى مستوى هرمون البروكولاتين يؤثر على الغدة النخامية؟ وكيف يؤثر الفشل الكلوى على القدرة الجنسية؟

يجيب عن هذا التساؤل الدكتور محمد إمبابى، استشارى أمراض الذكورة، قائلا:

إن الزيادة فى مستوى هرمون البروكولاتين تحدث خللا فى إنتاج هرمون الغدة النخامية، مما يؤثر سلبا على إنتاج هرمون الذكورة فى الخصية، علما بأن الفشل الكلوى ووجود تصلب بالشرايين يؤثر على تدفق الدم إلى القضيب، مما ينعكس سلبا على الصحة، ويتسبب فى ارتفاع ضغط الدم، مما يضطر الفرد إلى تناول عقاقير خافضة لضغط الدم قد تؤدى للضعف الجنسى.

 علما بأن الفشل الكلوى يتسبب فى إصابة المريض بحالة نفسية سيئة، خاصة بالنسبة للذين يقومون بعمل جلسات للغسيل الكلوى، وهذا العامل كفيل بإضعاف رغبتهم الجنسية، وفى حالات التدهور الشديد لوظائف الكلى لا يكون هناك بديل لاستعادة المريض لقدرته الجنسية سوى القيام بإجراء عملية زراعة كلى.

وقد أثبتت الحالات أن هذه الجراحة تعيد للمريض قدرته الجنسية من جديد، لكنها قد لا تعيد له قدرته على الإنجاب، لأن العقاقير المثبطة لجهاز المناعة والتى تستخدم لمقاومة رفض الجسم للكلية المزروعة تؤثر تأثيرا سيئا على الحيوانات المنوية إلى حد قد يتسبب فى العقم.

الكاتب: أسماء عبد العزيز

المصدر: موقع اليوم السابع