روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات تربوية واجتماعية | هل بها عين أم غرور.. أم ماذا؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات تربوية واجتماعية > هل بها عين أم غرور.. أم ماذا؟


  هل بها عين أم غرور.. أم ماذا؟
     عدد مرات المشاهدة: 693        عدد مرات الإرسال: 0

رجل - -متزوج منذ 6 اشهر -29 سنه -معلم- تزوجت بعد رمضان في العيد وذهبنا لشهر العسل -وجلسنا 7 ايام - -رجعنا وجلسنا حوالي 4 ايام -

واختلفنا على هدية امها بحكم انها تبغى مبلغ كبير او هديه كبيره لامها - لكي تتفاخر به امام الناس -

وقالت لي هذا الكلام- -وكانت تعبانه بحبوب في وجها-وديتها -لاهلها ورفضت ان ترجع -ورجعت لي بعد اسبوعين بعد ماذهب الوالد لهم- -ورجعت لي - -وخلال الاسبوعين كانت تذهب لشيخ يقرا عليها- -علشان الحبوب -

وكلمت الشيخ قال فيها نفس بسيطه- -ورجعت لي وجلست 5 ايام وكانت تصلح لي فطور بحكم ان الشقه مافيها اواني منزليه -وكانت تمسح الجزمه-وتكوي الشماغ- -وكانت تشرب الماء اللي قرا فيه الشيخ- -ورحت وياها لمطعم- -الاربعاء راحت لاهلها ورفضت ان ترجع بحكم اني لم اعاشرها ولم اقبلها ولم احضنها

وانا فعلا اعترفت لها بذلك بسبب الخجل والتوتر مما سمعته عن البكاره - -فاصبح لي توتر شديد في شهر العسل -رغم انه يوجد انتصاب لما ارى مفاتنها وصارحتها اثناء مرضها - -اني لم اعاشرها بسبب مرضها -

تركتني حوالي شهر ونص- -ورجعت لي في شهر 1 وحاولت ان اثبت لها ذلك بعد 3 يوم من رجوعها لكن لم يحصل انتصاب بسبب التوتر ورفضها الشديد- -وبكائها المفاجاه اثناء المحاوله- -

وقبل ذلك قبلتها وحضنتها وتغزلت بها في اليومين الماضيه- -وذهبت بها لاهلها واتفقت معها ان ترجع لانها حلفت لي ان ترجع - -لكنها رفضت - -ان ترجع قالت عايدي اصوم- -رجعت لي بعد 6 ايام وتاسفت وسالتها ليش زعلتي قالت لانك جيتني بالقوه-

قلت مهوب مشكله-ولما رجعت لي كان فيها الدوره وجلست حوالي اسبوعين- -وكانت اختها الكبيره نفاس-واوديها لبيت اهلها علشان الناس مايعرفون انها راجعه لي- بعد ماطهرت بحوالي 7 ايام جلست عندي 3 ايام وكنت وقتها تعبان لاني مااجيبها الا اخر الليل -

وفي يوم كنت تعبان بزكام وكحه- -وقلت لها لا يجي في خاطرك- -قالت لا تشيل هم -وراحت لاهلها علشان النفاس- -ورفضت ان ترجع -وقالت امها انها تقول ليش ماعاشرني -وهي اساسا تعرف اني تعبان- وهي اساسا قالت ليش شايل هم-

بعد اسبوعين رحت لهم ومعي هديه رفضت ان تطلع -قالت لابوها بروح علشانك- -قالها عاشاني لا- -وقلت لامها عطيها الهديه- اليوم اللي بعده قدر الله ان جدي مات واتصلوا اهلها يعزوني-واتصلت هي تعزيني رغم ان لها اسبوعين مهيب عندي -

ورغم اني رايح لهم امس - -اليوم الرابع من العزاء راحت معي لاهلي رغم انها ماشافتهم حوالي 3 اشهر قلت لها شجاعه منك- بعد مارجعنا من العزاء جلسنا يومين ثم (عاشرتها لاول مره من زواجنا )- وهي اللي هيئة المكان بالشموع -لكن مانزلت ولم افض البكاره -

بعد ماعاشرتها جلست يومين ترفض ان اقترب لها اواقبلها- وشريت لها ورده ولما تاخذها مني- اليوم الرابع تحسنت وسولفت ونظفت الشقه -لكي تروح لاهلها وديتها لانها تحسنت وسولفت على ان ترجع في الليل قالت بنوم- قلت بكره-

رفضت ان ترجع وقالت لي بالحرف الواحد ان عضوك الذكري مااعجبني -ماحسيت به- قلت لها من اول معاشره -قالت ارجع للانترنت- قلت لها خلاص رجعي فلوسي وعطيني اكلم ابوك- قالت لي لسان - قلت لها لك يومين -اتصلت على امها اكلمها عن الموضوع -

قالت مادري عن شي - في الليل ارسلت رساله تقول اسفه -قلنا مهوب مشكله - رجعت -هذا في شهر 3 بين الفصلين - وكان فيها الدوره- ناقشتها انت جايه برضاك والا مجبوره قالت افتك من ابوي وامي تجي انت-

-راحت نامت وكانت تعبانه فيها زكام وحراره- -جبت لها بنادول وليمون علشان ازين الجو -قالت شكر- وكملت نومها -قامت الفجر صحتني -بعد الصلاة طلعنا نتمشى وياها - واقترحت علي نروح لفندق نغير جو- رغم انها تعبانه وفيها الدوره-

اليوم الثاني رحنا للثمامه ومستانسه ومرتاحه- -جلست عندي حوالي 3 اسابع -خلال ال 3 الاسابيع-

1- ماعاشرتها ابد لانها تتعذر بانها ماستعدت وكنت احاول معها تقول ماستعديت- -قلت مهوب مشكله زوجتي -بكره -بعد بكره-

2-ماتنام معي ابد ا الا اذا كانت تعبانه او فيها الدوره خاصة في ال 4الايام الاولى -واذا نامت قبلي وحاولت اجيها تبعدني تقول ماستعديت اومانيب في جوك- -قلت زوجتي -

3-اذا طلبت منها النوم تقول مافيني النوم - ولما اقوم الفجر القاها نايمه- في الصاله لانها جالسه عند المسلسلات التركيه والعربيه-

4-خلال ال 3 الاسابيع لاول مره نشتري اغراض للمنزل من خضار وفواكه واواني منزليه - -ففرحت قلت بنعيش-

5-لما اكلمها بعض الاحيان ماتناظرني-واطلب منها تقول اسمعك مهوب لازم اشوفك- -ويجيها يوم مستانسه ويوم طفشانه ويوم مالها نفس-رغم ان مافيها الدوره-وبعض الاحيان اكلمها تقول نفسها في خشمها-

6ايوم السبت المكرمه صارحتني -تقول ماشفت منك عاطفه- -ومفاجات - -قلت مثل ايش -تقول اعرف بنفسك-قلت اطلبي والبي لك- -قالت اعرف بنفسك-بالنسبه للمفاجات جبت لها هديه وورده وذكرتها قبل لكم -
بالنسبه للعاطفه اتغزل بها -واذا طلعت لاي مشوار او للمدرسه الصبح الا مقبلها- -واعترفت لي قالت فيك اشياء ايجابيه لانك كل شي اطلبه تلبيه-

الاحد تغيرت وجهزت العشاء لاول مره بحكم ان ماعشنا مع بعض لفتره طويله-ودخلت الشقه الساعه 11 لقيت الشقه كلها مظلمه ومتزينه -وحاطه العشاء ع شموع- -واكلتها وتغزلت بها وحاولت معها -قالت مااستعديت-

حاولت -والوقت متاخر رحت انوم الساعه 2 اليل-

7-الاثنين طلعت وياها لحديقه رغم انها رافضه تقول انت تعبان -قلت لها تعبك راحه- -ورجعنا الساعه 12-حاولت قالت ماستعديت-

8-الثلاثاء -صار بيني وبينها مشكله -لاني دخلت عليها -وسالتها عن الغساله والثلاجه لان الشقه مافيها غساله ولاثلاجه -قالت مانيب حاجه لها -

قالت -مانيب حاجه لها -قلت لها خلاص قررتي تروحين-قالت نعم- -لانها يوم السبت تقول عطيتك فرصه- في حرمه تقول لزوجها عطيتك- فرصه- -والله لو اني سكران -والاداج- -والا اسهر -ولا اغازل -والا ادخن- والا ماصلي -قلت لها لاتجلسين راحت الاربعاء وخذت ملابسها-

وراحت لها خالتي في بيتهم تقول اعذار تافه -مثل مافهمته -قالت خالتي هل في احد يفهم الطرف الاخر الا بعد 3 او 5 اشهر- -وقالت لها انا ماصبر-

9-قالت لي انا استعديت لك مرتين علشان المعاشره-لكن شي يجيني ويخليني ارفض- هل فيها عين -ام خوف -ام دلع -ام ماتحبني- ام صدمه مني في البدايه-رغم انها تقول لي انسى الماضي- -ام ماذا!!!!!

10- ايام الملكه طلبت مني ان نسافر لمدينه خليجيه ولما رفضت - تركتني يومين بسبب انها زعلانه -ووافقت بعد ماكنت ناوي اسافر للدمام وبدال مايكون السفر9 الاف ريال- -صار 19 الف وسكنتها في اتلانتس- -

11-ايام الملكه طلبت مني ان احط سراميك في الشقه وحطيت حوالي 3 الاف وباختيارها

14-ايام الملكه طلبت مني ان اصبغ غرفة النوم ببويه جديده وكانت 1500 ريال

15-خسرت حوالي 130 الف ريال رغم انه بدون زواج -كان زواج مختصر جدا جدا - -بالنسبه لطلباتها تتعذر بان المتزوجين في الوقت الحاضر عايدي يطلبون اي شي اثناء الملكه -انا اللي اعرف ان كان فيه منه من الزوج اختيار غرفة النوم فقط- لكن السفر وتغير اشياء اخرى من الزوج تكون وبدون زعل مثل مازعلت علي لمدة يومين اثناء الملكه

16-ماعاشرتها اثناء شهر العسل وبعد ماصارحتها بسبب مرضها وخجلي الشديد

17-تركتني حوالي 6 مرات في خلال 6 اشهر - -شهر واحد تركتني مرتين-

18 -عمرها صغير حوالي 21سنه- -وشهادتها الثانويه - -هل للعمر والشهاده دور-

19-لما اكلم ابوها او امها يقولون مانقدر نجبرها لازم برضاها رغم انها من حقها - -لانها مسيطره على اهلها

20- هل عذرها مقبول بان عضوي لم يعجبها في معاشره واحده- ام هل هي مريضه بنفس ام غرور ام ماذا-

الان لها شهرين عند اهلها -وقاطعه كل الاتصالات معي لكي اتواصل معها-وامها بالذات اتصلت عليها قبل 3 اسابيع -تقول انها تقول الله يوفقه -وان حقك محفوظ (يعني المهر)-وان الام تقول تعبت معها -
وخالتي لما جعلتها تتدخل لحل المشكله -تقول ان اعذار البنت تافه-وانها تقول اذا خذيت قرار مااندم -وتقول انا ماصبر-

وسبق ان قالت لي في اول زواجنا لما تركتني -قالت لي انا اتخذت قرار ولا اندم عليه -كانت راسله رساله ع جوالي صـــــــــــــــبرت ولــــــكــــــن!!!!

الأخ الفاضل عيسى .. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

لم يكن هناك داعٍ لهذه الإطالة والتفصيل في المشكلة.. وذكر الإشياء الخاصة بينك وبينها ..

مشكلتك لها أبعاد ثلاثة :

البعد النفسي المتعلق بك

البعد النفسي المتعلق بزوجتك

البعد الاجتماعي لبيئة زوجتك

ولو حددنا المشكلة من بدايتها أعني من بداية الزواج وهي وهم الزوجة بأنها مصابة بالعين وسيطرة هذا الشعور عليكما وتأثيره في حياتكما الجديدة.

وفيما يتعلق بالبعد النفسي المتعلق بك وهو ما تشعر به في بداية الزواج من الحرج وعدم الجرأة والتردد في المعاشرة الزوجية هذا الشعور أدى إلى وصولك إلى هذه المرحلة من التأخر في إشباعها عاطفياً .

والأمر الثاني في وضعك النفسي وهو إيجابي ومنه قد ننطلق إلى الحل بإذن الله وأعني به ما تتمع به من صبر وإيجابية وتوازن عاطفي واستقرار نفسي ونظرة متفائلة للحياة والمستقبل.

البعد الثاني المتعلق بنفسية زوجتك فهي على ما يبدو تعاني من إضطراب نفسي بسيط ومؤقت وهو سيطرة الأوهام عليها إضافة إلا أنها مزاجية متسرعة في قراراتها.

البعد الثالث المتعلق بالبيئة التي تعيش فيها زوجتك وله ارتباط وثيق بوضعها النفسي وهو أنها تعيش في أسرة مترفه دللتها كثيراً وهذا أثر على نفسيتها وتعلقها بأهلها لأتفه الأسباب وذهابه لهم لأدني سبب يتضح من خلاله أنها صاحبة القرار في أهلها ولها تأثير على أمها وأبيهاوتحاول من خلال ذلك السيطرة عليك ..

وما زعلها وذهابها لأهلها إلا نوع من الضغط عليك لأنها عرفت من أين تأتيك رغم أنك لم تقصر معها في شيء كما ذكرت أنت في ثنايا رسالتك.

ولذا أرى الحل بعد توفيق الله فيما يلي :

أولاً : كن واضحاً مع نفسك وحدد مدى قناعتك بها كزوجة ورضاك عنها ورغبتك بها.

ثانياً : لتكن هي أيضاً واضحة في تحديد موقفها منك ورغبتها بك كزوج.

ثالثاً : في حال وجد الانسجام بينكما ورغبة كل منكما في الطرف الآخر أتفقا على ألا يتدخل أحد بينكما في أي موضوع لا أمها ولاأمك ولا والدهاولا كائناً من كان إلا في حالة تفاقم الأمر ووصل إلى طريق مسدود فهنا يكون حكما من أهلك وحكما من أهلها ولا تطلقها حتى تستفنذ كل وسائلك. واتفقا على مبدأ ألا تذهب لأهلها أبداً لأي سبب بل يجب أن تبقى في البيت ويتم الحوار لحل ما بينكمامن خلاف.

رابعاً : اجلس معها في جلسة خاصة فيها مصارحة ووضع النقاط على الحروف وبين حبك لها ورغتبك فيها ووضح لها سلبياتها واطلب منها أيضاً توضح لك ما تلاحظه عليك ولتتفقا على السير في تغيير حياتكما فأنتما لا تزالان في بداية الطريق وقل لها أنك تكره فيها عصبيتها وزعلها الدائم.

وهذا يؤثر على العلاقة الزوجية ويقتل العواطف ولجوءها كل حين إلى بيت أهلها لأتفه سبب غير مقبول وهذا لا يليق إلا بالمراهقات وقل لها أنها تملك من العقل والحكمة والنضج ما يجعلها أن تواجه حياتها الزوجية بشجاعه وكفاءة بعيداً عن أهلها من خلال الحوار الهادي فما أجمل النقاش والحوار يقرب وجهات النظر ويزيل الالتباس ويربط القلوب ويقضي على نوازع الشيطان في الإفساد بين المتخاصمين.

خامساً : وضعكما فيما يتعلق بالمعاشرة الزوجية طبيعي ويمر به الكثير من النساء والرجال في بداية الزواج بل قد يستمر لدى البعض سنة وأكثر فلا تقلق وتعامل مع وضعك في المعاشرة بأسلوب طبيعي ولا تفترض العجز ولا تفترض أنك مريض أو مصاب العين أو هي كذلك . المسألة تحتاج إلى هدوء نفس وصبر وتدرج ونظرة إيجابية تنعكس على الأداء والثقة بالنفس.

سادساً : لا تسرف في الهدايا وتلبية الطلبات في خارج حدود ما تطيق وكن متوازناً في الإنفاق وأعلم أنك كلما بالغت في الهدايا وتلبية كافة الطلبات فستطلب هي المزيد ولن ترضى منك بالقيل في المستقبل. لا تعطها هدية بعد كل ذهاب لأهلها وهي مغضبة بدون سبب منك وجيه تستحق عليه الاعتذار والملاطفة...

فإذا رأت منك دائما استمالة لها رغم أخطائها تمادت وألفت هذا الأسلوب كن حازما في عقل ولينا في عطف وحكيما في قراراتك وأعرف مدى حبها لك وتحكم في عواطفك فأنت ربان السفينة وبيدك بعد الله مفتاح نجاح حياتكما الزوجية .. فمن الواضح أنك تحبها وهي أيضاً وما يحدث بينكما سحائب صيف تنجلي عما قريب فلا تقلق.

أخي الحبيب المستقبل أمامك مشرق بإذن الله قليل من الصبر والصراحة والتفاؤل والثقة بالله أولا وأخيراً والثقة بنفسك وتغيير طريقتك في التعامل معها وإكثار الدعاء واللجوء إلى الله أن يصلحها لك ويجمع بينك وبينها فيما يحبه الله ويرضاه .

وبالله التوفيق .. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

الكاتب: أ. خالد محمد النقية

المصدر: موقع المستشار