روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | هل تعرف السكري.. من الأسنان؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > هل تعرف السكري.. من الأسنان؟


  هل تعرف السكري.. من الأسنان؟
     عدد مرات المشاهدة: 584        عدد مرات الإرسال: 0

هل يستطيع طبيب الاسنان معرفه مريض السكر من الفم والاسنان او لا علما انه لا يوجد مرض سكر عند التحاليل وماهي الاعراض والغيرات من ناحيه الشكل التي تظهر على الفم والاسنان في حاله اذا كان الشخص مصاب بالسكر علشان الطبيب يحكم على المريض انه مصاب بالسكر،،

وهل اذا كان الشخص يصر على اسنانه عند النوم بشده ومن فتره طويله هل تسبب مشاكل على الاسنان واللثه وتصبح اعراض اللثه والاسنان مثل اعراض الموجوده على مريض السكر اريد الافاده والاجابه المقنعه
السلام عليكم أخي السائل الكريم.. لا يمكن الجزم من خلال الأعراض الفموية بوجود أو عدم وجود مرض السكري حيث يتم تشخيص هذا المرض من قبل الطبيب العام أو أخصائي الأمراض الداخلية (الباطنة) ولكن هناك مظاهر فموية ولثوية توجد عادة عند مرضى السكري وعادة عندما يلاحظ طبيب الأسنان التهابات لثوية ويشك في احتمال أن لا يكون سببها فمويا فقط بل أن تكون هناك أسباب مرضية عامة تساعد على التهاب اللثة يقوم بتشجيع المراجع على التأكد من وجود مرض السكري من عدمه وذلك من باب مساعدة المريض على اكتشاف المرض مبكرا أن وجد مما يساعد المريض على التخفيف من آثار المرض وحصرها.
إن الأعراض الفموية اللثوية التي تجعل الطبيب يشك في وجود مرض السكري ويطلب إجراء فحص وتحليل للتأكد لا تكفي لمعرفة وجود المرض لأن نفس هذه الأعراض اللثوية توجد لدى عدد هائل من الأشخاص الذين لا يعانون من السكري بل تظهر نتيجة نقص في العناية بنظافة الفم مثلا أو أية أسباب موضعية بسيطة أخرى كما يظهر ما يشبهها أيضا لدى بعض النساء أثناء الحمل .. لكن تنبيه المراجع للتأكد من وجود المرض أو عدم وجوده في حالة وجود شك أو احتمال هو واجب طبي تجاه المجتمع من أجل الكشف المبكر عن الأمراض ولا يمكن الجزم مطلقا بوجود السكري من خلال الفم فقط.

إن نفس هذا الأمر ينطبق على أعراض أخرى فعندما يتبين أن المريض يحتاج للتبول مرات عديدة في اليوم بشكل أكثر من المعتاد نطلب من المريض زيارة الطبيب العام والتأكد من وجود مرض السكري لأن تعدد مرات التبول خلال اليوم من أعراض مرض السكري لكنها لا تعني حتما وجود المرض فكثرة التبول قد تكون ناتجة عن أمراض أخرى أو عن أدوية أو أطعمة معينة دون وجود مرض أصلا فبعض المشروبات الشائعة في بعض المناطق والتي تأتي من أزهار أو أعشاب معينة تسبب أيضا كثرة التبول وتعمل كمدر للبول ..

الأعراض الفموية هي باختصار نزف لثوي و/أو شكل اسفنجي منتفخ قليلا بحيث تكون اللثة لينة وملتهبة وذات لون أكثر احمرارا بعض الشيء من الطبيعي.. لكنها كما ذكرت توجد أيضا لدى أشخاص كثيرين لا يوجد لديهم سكري ومعظم الحالات ناتجة عن نقص في العناية بصحة الفم وتراكم القلح (الترسبات القاسية) حول أعناق الأسنان وتحت اللثة وتحتاج للتنظيف كل ستة أشهر تقريبا دى الطبيب في العيادة السنية.

صرير الأسنان الليلي قد يسبب بض المشكلات والمتاعب وتختلف من شخص لأخر وأكثرها شيوعا: تآكل سطوح الأسنان نتيجة الاحتكاك المستمر - آلام في العضلات حول الفموية وتختلف من شخص لآخر حيث توجد عدة عضلات تشارك في عملية المضغ وقد تتعرض واحدة أو أكثر للألم نتيجة الإجهاد الليلي - آلام محتملة في المفصل الفكي الصدغي (مفصل الفك السفلي) أي المفصل الواقع تحت الأذن تقريبا والذي يتحرك الفك السفلي من خلاله- أخيرا قد تظهر أحيانا أعراض لثوية كانحسار أو تراجع اللثة عن سن أو أكثر نتيجة الإجهاد .

وختاما فيمكنك عبر زيارة طبيب عام أو باطنة أو حتى أقرب مشفى طالبا من الطبيب الكشف عن وجود مرض السكري لديك من عدمه ..

وباتباعك التعليمات الخاصة بالتحليل الذي سيجريه الطبيب ستظهر النتيجة الدقيقة التي تريحك إن شاء الله .. علما أنه في حال وجود المرض فإن الحمية والالتزام بالنصائح الطبية والأدوية (في حال الحاجة إليها) تجعل المتاعب الناتجة عنه في حدها الأدنى أو تنعدم تماما ولسنوات طويلة متمتعا بالصحة والعافية والنشاط الكامل .. لكن معظم مشكلات المرضى تنتج عن التزامهم بالحمية وتناولهم لما هب ودب في كل وقت وحين .. عافانا الله وإياهم وشفانا جميعا من كل سوء.

الكاتب: د. عبدالفتاح حنون

المصدر: موقع المستشار