روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | هل هناك ارتباط بين اضطراب الدورة.. وكفاءة التبويض؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > هل هناك ارتباط بين اضطراب الدورة.. وكفاءة التبويض؟


  هل هناك ارتباط بين اضطراب الدورة.. وكفاءة التبويض؟
     عدد مرات المشاهدة: 557        عدد مرات الإرسال: 0

أرسلت قارئة تسأل: هل هناك علاقة شرطية بين اضطراب الدورة الشهرية وعدم انتظامها بكفاءة التبويض.. وهل يشير عدم انتظامها إلى وجود مشاكل أخرى أم لا؟

يجيب عن هذا السؤال الدكتور يوسف يواقيم استشارى أمراض النساء والولادة قائلا:

بالطبع فإن عدم انتظام الدورة الشهرية يشير إلى عدة أشياء فهو نتيجة للإصابة بمشكلة أخرى وهناك عدة مشاكل أو أمراض أخرى قد تتسبب بهذه الحالة مثل:

1- وجود اضطراب في هرمون اللبن (برولاكتين) والذى من شأنه أن يزيد من عدد أيام الدورة الشهرية ومرات قدومها.

2- أن يكون هناك تكيسات على المبيض وهو ما يمكن الكشف عنه بسهولة عن طريق إجراء سونار والذى يحدد حجم الكيس ونوعه بشكل واضح وبالتالى طريقة علاجه.

3- وجود خلل هرمونى وهو ما يمكن الكشف عنه عن طريق إجراء تحليل للهرمونات لتوضيح مدى الخلل.

وبالطبع كل من الأمراض السابقة تؤدى إلى وجود اضطراب وعدم انتظام بالدورة الشهرية، وهو ما يؤثر بدوره على عملية التبويض أى كان السبب وراء هذا الاضطراب.

الكاتب: سارة حجاج

المصدر: موقع اليوم السابع