روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | هل هناك علاج لبكتيريا الإبط؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > هل هناك علاج لبكتيريا الإبط؟


  هل هناك علاج لبكتيريا الإبط؟
     عدد مرات المشاهدة: 899        عدد مرات الإرسال: 0

تسأل أم ابنتى تبلغ 15 عاما، وتعانى حكة جلدية باستمرار، واحمراراً تحت الإبط، ومؤخرا بدأت بقع حمراء على شكل دوائر فى الظهور فى تلك المنطقة؟ فما هو العلاج؟

تجيب الدكتورة إبتسام محمد، استشارى الأمراض الجلدية والتناسلية:

أن هذا المرض يسمى (بكتيريا الإبط)، وهى نوع من البكتيريا تتكون نتيجة تراكم العرق، لذلك تظهر بكثافة فى فصل الصيف، ومن أسبابها أيضا الإفراط فى استخدام مزيلات العرق والتى تؤدى كثرتها إلى الإصابة بأنواع الحساسية المختلفة، وخاصة إذا استخدم المزيل دون تنظيف تلك المنطقة أولا.

وتضيف أن علاج تلك الحالات يتوقف على تحديد الطبيب أولا لدرجة الالتهاب أو الحساسية فى تلك المنطقة، ثم يتم العلاج إما باستخدام بعض الكريمات المضادة للبكتيريا تحت الإبط بانتظام، وذلك للحالات البسيطة والتى تكون فيها درجة الحساسية منخفضة، وإما باستخدام علاج دوائى قوى قاتل للبكتيريا فى الحالات الأكثر تقدما، وفى خلال ثلاثة أيام تتلاشى الحساسية بالتدريج.

وتحذر "إبتسام" من الحك تحت الإبط لأنه يزيد الحساسية خاصة أثناء العلاج، وتنصح بالاعتدال فى استخدام مزيلات العرق المختلفة، كذلك التنظيف أولا قبل وضعها، مع الانتظام فى الاستحمام خاصة فى فصل الصيف للتخلص من العرق، وذلك للوقاية من الإصابة بأنواع الحساسية المختلفة الناتجة عن تكون العرق بالجسم.

الكاتب: مروة محمود إلياس

المصدر: موقع اليوم السابع