روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | هل وجود مضادات فيروس بي في الدم.. تعني الإصابة به؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > هل وجود مضادات فيروس بي في الدم.. تعني الإصابة به؟


  هل وجود مضادات فيروس بي في الدم.. تعني الإصابة به؟
     عدد مرات المشاهدة: 470        عدد مرات الإرسال: 0

حامد الجندى يسأل: ما معنى وجود دلالات "اتش بى سى إيه بى" فى الدم، وهل هذا يعنى أننى أصبت بفيروس بى؟

يجيب الدكتور هشام الخياط أستاذ الجهاز الهضمى والكبد بمعهد تيودور بلهارس، قائلا:

"نطمأن السائل أنه لا يعانى من فيروس بى فقد سبق له الإصابة بالفيروس، وكون أجسام مضادة لنواة الفيروس، ولا يحدث أى نوع من نشاط الفيروس مرة أخرى إلا نادرا عند نقص المناعة لديه".

ومن المعروف أن هناك أكثر من بروتين أو أنتجين يظهر فى تحليل الدم لدى المريض المصاب بفيروس بى، منهم بروتين السطح وبروتين الغلاف، وفى حال وجود مضادات للبروتين تعنى أن هناك مناعة ضد فيروس بى.

وللإجابة على سؤال المريض نؤكد أن وجود مضادات النواة فقط بدون وجود بروتين السطح أو الغلاف، يعنى الإصابة السابقة ويعنى أيضا عدم وجود إصابة بالفيروس فى الوقت الحالى، وفى حالة التطعيم السابق لفيروس بى تظهر الأجسام المضادة لبروتين السطح مع الأجسام المضادة للنواة، وعليه فإن هذا المريض لا يعانى من أى إصابة بفيروس بى فى الوقت الحالى، ولا يوجد أى مخاوف إلا نادرا عند حدوث ضعف فى جهاز المناعة نتيجة أخذ عقار الكورتيزون لفترة طويلة، أو نتيجة استخدام العلاجات الكيماوية فى حالة العلاج من السرطان.

الكاتب: أمل علام

المصدر: موقع اليوم السابع