روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | هل يؤثر تصغير الأنف.. على الصوت؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > هل يؤثر تصغير الأنف.. على الصوت؟


  هل يؤثر تصغير الأنف.. على الصوت؟
     عدد مرات المشاهدة: 551        عدد مرات الإرسال: 0

تسأل قارئة أبلغ من العمر 31 عاما، وأعانى من كبر حجم الأنف، وأريد أن أقوم بجراحة تجميلية من أجل تصغيرها، وأريد أن أعرف هل تؤثر هذه الجراحة على الصوت؟

يجيب عن هذا التساؤل الدكتور حمدى يوسف الباشا أستاذ الأنف والأذن والحنجرة بجامعة عين شمس، مشيرا إلى أن:

القيام بجراحات تجميليلة فى منطقة الأنف من شأنه أن يؤثر على الصوت، خاصة وأنها قد تؤدى إلى انسداد الأنف، كما أن تأثيرها يمتد لمنطقة الحلق، وقد تلحق بها أضرار كما أنها تؤثر على كمية الهواء الذى يتنفسه الإنسان.

يذكر أن الأنف يتكون من الجلد الخارجى وغشاء داخلى مبطن، ويوجد بينهما الهيكل الذى يتكون من العظام فى الجزء العلوى والغضاريف فى الجزء السفلى، الجلد فى الجزء العلوى عبارة عن جلد رقيق يمكن تحريكه بسهولة على الغضاريف، وكلما كان الجلد سميكا كلما أصبح التغيير فيه صعبا.

أما الهيكل الداخلى للأنف يتكون من جزء علوى من العظام وجزء سفلى من أربعة غضاريف معقدة التركيب، وتنتهى بفتحتى الأنف السفليتين.

الكاتب: أمين صالح

المصدر: موقع اليوم السابع