روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | هل يمكن إجراء عملية تصحيح للرؤيا؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > هل يمكن إجراء عملية تصحيح للرؤيا؟


  هل يمكن إجراء عملية تصحيح للرؤيا؟
     عدد مرات المشاهدة: 475        عدد مرات الإرسال: 0

يسأل أحد القراء هل يمكن إجراء عملية تصحيح إبصار بالليزر للمرضى الذين يتعاطون أدوية مثبطة للمناعة بعد إجراء عملية زرع كلى، وما الإجراءات الواجب اتخاذها لإجراء عملية تصحيح الإبصار، وما نسبة نجاح العملية مع هذه الحالات؟

يجيب الدكتور طارق النجار، استشارى طب وجراحة العيون بمعهد بحوث أمراض العيون قائلا:

"بالنسبة للأدوية المثبطة للمناعة فهناك عدة أنواع من ضمنها الكورتيزون ومشتقاته والأدوية الأخرى التى تقلل من كرات الدم البيضاء بالدم".

وتعتبر هذه الأدوية لها أعراض جانبية كثيرة ومن ضمنها ما يختص بالعين، وذلك سواء بالتأثير على القرنية أو ارتفاع ضغط العين أو التأثير على عدسة العين والإصابة بالمياه البيضاء أو التأثير على مركز الإبصار بالشبكية أو العصب البصرى، ولكن لا يوجد ما يمنع من إجراء عمليات تصحيح الإبصار بالليزك فى هذه الحالات، وذلك بعد إجراء الفحص الطبى الشامل وإجراء فحوصات تضاريس القرنية وسمك القرنية وبصمة العين، وذلك للتأكد من عدم تأثر أنسجة العين المختلفة من هذه الأدوية علاوة على ضرورة ثبات مستوى النظر لفترة عام على الأقل.

ويضيف فى هذه الحالات يمكن إجراء تصحيح الإبصار إذا سمحت الفحوصات والكشف الطبى بذلك والإجراءات التى يجب أن يتبعها المريض هو توقيع الكشف الطبى الشامل وفحص قاع العين، وإجراء التحاليل اللازمة سواء الخاصة بالدم أو إجراء الاشعات اللازمة للعين ونسبة نجاح العملية تقارب نسبة نجاح الشخص العادى وهى تتخطى 97 %، وذلك بعد الأخذ فى الاعتبار ما سبق من فحوصات، وذلك للتأكد من الأمان التام لإجرائها بعد التأكد من الفحوصات.

الكاتب: أمل علام

المصدر: موقع اليوم السابع