روائع مختارة | بنك الاستشارات | استشارات طبية وصحية | هل يمكن علاج تدهن الكبد بالإنترفيرون؟

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > بنك الاستشارات > استشارات طبية وصحية > هل يمكن علاج تدهن الكبد بالإنترفيرون؟


  هل يمكن علاج تدهن الكبد بالإنترفيرون؟
     عدد مرات المشاهدة: 696        عدد مرات الإرسال: 0

تسأل إحدى الفتيات: والدتى عندها (46 سنة) ووزنها 100 كيلو وعندها دهون على الكبد، هل ينفع لها علاج الإنترفيرون؟ وتعانى الآن من حساسية (هرش) فى جسمها، هل هذا له علاقة بالكبد وما الحل؟ أرجو التوضيح والنصيحة من سيادتكم وإفادتى، حيث إن معظم عائلتى توفيت من هذا المرض.

يجيب الدكتور علاء إسماعيل، أستاذ الجهاز الهضمى والكبد بمعهد تيودور بلهارس قائلا:

 الإنترفيرون لا يستخدم فى علاج دهون الكبد وإنما يستخدم فى علاج التهاب الكبد نتيجة الإصابة بفيروس بى أو سى، ويجب إجراء تحليل وظائف كبد كاملة ودلالات فيروسات والعرض على استشارى كبد متخصص، وهناك علاقة بين الالتهابات الكبدية سواء مناعية أو نتيجة أى سبب آخر، وهو عبارة عن حكة بالجلد تنتهى فور زوال السبب بالكبد.

ويؤكد على أن تدهن الكبد يأتى نتيجة وجود خلل فى مستقبلات الأنسولين بالخلايا، مما يسبب تراكم الدهون فى خلايا الكبد وتتراوح الإصابة من مجرد كبد دهنى غير مؤثر إلى الكبد المتدهن الملتهب، والذى قد يصل فى النهاية إلى التليف فى حالات نادرة وبناء عليه فإن أى مريض مصاب بتدهن الكبد وارتفاع فى الأنزيمات الكبدية، وننصحها بضرورة تخفيض وزنها لتقليل تراكم الدهون بالكبد، ولابد من الابتعاد عن تناول الدهون فى الأكلات بأنواعها، والإكثار من تناول الخضروات والسلطات، والمشى لمدة نصف ساعة على الأقل يوميا.

الكاتب: أمل علام

المصدر: موقع اليوم السابع