روائع مختارة | قطوف إيمانية | التربية الإيمانية | أمور مهمة.. في ذكر الله والصلاة على النبي

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > قطوف إيمانية > التربية الإيمانية > أمور مهمة.. في ذكر الله والصلاة على النبي


  أمور مهمة.. في ذكر الله والصلاة على النبي
     عدد مرات المشاهدة: 1426        عدد مرات الإرسال: 0

 فصل ذكر الله من القرآن الكريم: قال تعالى: فَاذْكُرُونِي أَذْكُرْكُمْ وَاشْكُرُواْ لِي وَلاَ تَكْفُرُونِ [البقرة:152]. وقال تعالى: الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللّهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَىَ جُنُوبِهِمْ [آل عمران:191]. وقال تعالى: وَاذْكُر رَّبَّكَ كَثِيرًا وَسَبِّحْ بِالْعَشِيِّ وَالإِبْكَارِ [آل عمران:41]. وقال تعالى: وَاذْكُر رَّبَّكَ فِي نَفْسِكَ تَضَرُّعًا وَخِيفَةً [الأعراف:205]. وقال تعالى: وَاذْكُرِ اسْمَ رَبِّكَ وَتَبَتَّلْ إِلَيْهِ تَبْتِيلًا [المزمل:8].

 فوائد ذكر الله تعالى:

1 - أنه يطرد الشيطان ويقمعه ويكسره.

2 - أنه يرضي الرحمن عز وجل.

3 - أنه يزيل الهم والغم عن القلب.

4 - أنه يجلب للقلب الفرح والسرور والبسط.

5 - أنه يقوي القلب والبدن.

6 - أنه ينور الوجه والقلب.

7 - أنه يجلب الرزق.

8 - أنه غراس الجنة فعن جابر عن النبي قال: {من قال سبحان الله وبحمده غرست له نخلة في الجنة}.

9 - إن الذكر يوجب صلاة الله عز وجل وملائكته على الذاكر.

 فضل الصلاة على النبي من القرآن الكريم:

قال تعالى: إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا [الأحزاب:56]. وقال تعالى: هُوَ الَّذِي يُصَلِّي عَلَيْكُمْ وَمَلَائِكَتُهُ لِيُخْرِجَكُم مِّنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَكَانَ بِالْمُؤْمِنِينَ رَحِيمًا [الأحزاب:43].

 فوائد الصلاة على النبي:

1 - امتثال أمر الله سبحانه وتعالى.

2 - موافقته سبحانه وتعالى في الصلاة عليه.

3 - موافقة ملائكته فيها.

4 - حصول عشر صلوات من الله على المصلي مرة.

5 - أنه يرفع له عشر درجات.

6 - أنه يكتب له عشر حسنات ويمحو عنه عشر سيئات.

7 - أنه يرجى إجابة دعائه إذا فتح بها الثناء على الله تعالى.

8 - إنها سبب لشفاعته.

9 - إنها سبب لقرب العبد منه يوم القيامة.

10 - إنها سبب لتبشير العبد بالجنة قبل مماته.

11 - أنها سبب للنجاة من أهوال يوم القيامة.

12 - أنها سبب لنيل رحمة الله.

 مواطن الصلاة على النبي:

1 - في التشهد الأول وآخر القنوت والصلاة في آخر التشهد.

2 - في صلاة الجنازة بعد التكبيرة الثانية.

3 - في خطبة الجمعة والعيدين والإستسقاء وغيرها.

4 - بعد إجابة المؤذن وعند الإقامة وعند الدعاء.

5 - عند الدخول للمسجد وعند الخروج منه.

6 - عند ذكره وعند كتابة اسمه.

7 - عند إلمام الفقد والحاجة وأول النهار وآخره.

8 - بعد الفراغ من الوضوء ودخول المنزل.

 فضل دعاء الله من القرآن الكريم:

قال تعالى: رَبِّ هَبْ لِي مِن لَّدُنْكَ ذُرِّيَّةً طَيِّبَةً إِنَّكَ سَمِيعُ الدُّعَاء [آل عمران:38]. وقال تعالى: رَبِّ اجْعَلْنِي مُقِيمَ الصَّلاَةِ وَمِن ذُرِّيَّتِي رَبَّنَا وَتَقَبَّلْ دُعَاء [إبراهيم:40]. وقال تعالى: وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ [غافر:60].

 فوائد الدعاء لله تعالى:

1 - أنه دليل على الإيمان بالله والتوكل عليه.

2 - أنه سبب لنزول الرحمة ودفع البلاء.

3 - إن الدعاء محبوب لله عز وجل.

4 - أنه طاعة لله عز وجل وسبب لدفع غضبه سبحانه وتعالى.

5 - أنه سبب لانشراح الصدر وتفريغ الهم وزوال الغم وتيسير الأمور.

 أوقات وأماكن إستجابة الدعاء لله تعالى:

1 - ليلة القدر.

2 - يوم عرفة.

3 - شهر رمضان.

4 - ليلة الجمعة ويوم الجمعة وساعة الجمعة.

5 - جوف الليل الآخر.

6 - وقت السحور.

7 - إلتقاء الصفوف في القتال.

8 - بين الآذان والإقامة.

9 - عند السجود.

10 - دُبر الصلوات المكتوبة.

11 - في السحور.

12 - عند قول الإمام (ولا الضالُّين).

13 - عند شرب ماء زمزم.

14 - عند صياح الديكة.

15 - عند اجتماع المسلمين في مجلس الذكر.

16 - عند نزول الغيث.

 المواقع التي تجاب فيها الدعوات لله تعالى:

1 - حين الوقوف على الصفا والمروة، أن رسول الله: {أتى الصفا حتى نظر إلى البيت ورفع يديه وجعل يحمد الله ويدعوه ما شاء أن يدعوه}.

2 - عند رمي الجمرات وعند المشعر الحرام، أن رسول الله: {أنه كان يرفع يديه عند رمي الجمرات ويدعوه}.

3 - داخل البيت الحرام أن الرسول لما دخل البيت دعا في نواحيه.

 شروط الدعاء لله تعالى:

1 - تعتقد بأن الله تعالى وحده هو القادر على إجابةالدعاء.

2 - الثناء على الله تعالى والصلاة على النبي.

3 - التوسل إلى الله تعالى بالمشروع من لوازم الدعاء.

4 - حسن الظن بالله تعالى.

5 - عدم الاستعجال.

6 - أن يكون المطعم والمشرب والملبس من الحلال.

 آداب الدعاء:

1 - واعلم رحمك الله أن الافتقار إلى الله والانكسار بين يده وإظهار الفقر له ظاهرًا وباطنًا من أهم شروط استجابة الدعاء.

2 - و لا بأس برفع اليدين عند الدعاء لقوله: {إن الله يستحيي إذا رفع العبد يديه إليه أن يردهما صفرًا} [حديث صحيح].

3 - ولا تمسح وجهك بعد الدعاء فذلك لم يثبت عن رسول الله، بل قال العز بن عبدالسلام: (لا يفعلها إلا جاهل) [صحيح الأذكار من كلام خير الأبرار].

وأسأل الله أن يهدينا إلى سواء السبيل وأن يبصرنا بأرشد أمرنا إنّه ولي ذلك والقادر عليه.

وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه واتباعه.

المصدر: موقع كلمات