روائع مختارة | واحة الأسرة | قضايا ومشكلات أسرية | زوجتي تغازل.. بين الإصلاح والطلاق

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > واحة الأسرة > قضايا ومشكلات أسرية > زوجتي تغازل.. بين الإصلاح والطلاق


  زوجتي تغازل.. بين الإصلاح والطلاق
     عدد مرات المشاهدة: 2054        عدد مرات الإرسال: 0

وجدت زوجتي تكلم رجل عن طريق الجوال (تغازل) وقررت طلاقها لكن أريد المشورة وجزاكم الله خيرا..

أخي:  لا شك أن هذا الأمر يحز في النفس، وليس من الرجولة والغيرة أن يرى الرجل زوجته تفعل مثل هذا ويسكت... ولكن لا بد من ضبط النفس والتصرف بالحكمة في هذه الحالة...

ونرى عدم الاستعجال في أمر الطلاق بل بد من البحث أولًا عن الأسباب التي دفعتها لهذا الأمر الخطير، ولتبدأ بنفسك، هل أنت تشبع غرائزها وأنوثتها.

فقد تكون هذه الزوجة لم تسمع منك تلك العبارات التي تسلب العقل وتشبع النفس... إذ أن الكلام المعسول يؤثر تأثيرًا بالغًا في النفوس وخصوصًا النساء...

وهل أنت تشبع غرائزها الجنسية؟

فقد تكون هذه المرأة لم تجد إشباعًا لغريزتها فيدفعها ذلك للبحث عن غيرك، خصوصًا إذا فقد الحياء من المرأة.

 ثم عليك أن تذكرها بخطر هذا الفعل وأنه من أعظم الذنوب أن تتحدث المرأة بكلمات الحب والغرام، والغزل مع رجل أجنبي غير زوجها...

 كذلك اتخذ الهجر لهذه الزوجة، واقطع عنها وسئل الاتصال حتى لا يتطور الأمر

وحثها على التوبة من فعلتها فإذا ظهرت علامات التوبة فهذا المطلوب

وإذا فشلت تلك المحاولات كلها، وإذا لم تنجح كل الوسائل السابقة في إصلاحها فلا خير في بقاءها معك بل قد تجلب لك المشكلات الكثيرة... 

ولك عند ذلك أن تلجأ إلى أمر الطلاق، فقد يتطور الأمر بها ويستدرجها هذ الرجل فيقع ما لا تحمد عقبها...

وفقك الله لكل خير.

المصدر: موقع الزوجان