روائع مختارة | واحة الأسرة | أولاد وبنات (طفولة وشباب) | الفتــاة المتألـقة!

/ﻪـ 
البحث:

هدايا الموقع

هدايا الموقع

روابط سريعة

روابط سريعة

خدمات متنوعة

خدمات متنوعة
روائع مختارة
الصفحة الرئيسية > روائع مختارة > واحة الأسرة > أولاد وبنات (طفولة وشباب) > الفتــاة المتألـقة!


  الفتــاة المتألـقة!
     عدد مرات المشاهدة: 1285        عدد مرات الإرسال: 0

حتى تكوني ريحانة المنزل، وحتى تكوني الإبنة المفضلة عند والديك وحتى تضمني تحقيق رضا الله تعالى في هذه المرحلة المهمة من حياتك، لابد أن تحرصي على وضع هذا الهدف نصب عينيك بحيث يكون تركيزك الأساسي في كل أيام حياتك منصباً على الوصول إلى هذه المكانة.

في مرحلة المراهقة من الطبيعي أن تكون هناك العديد من المشاغل والإهتمامات والعلاقات الإجتماعية والصداقات، لكن في الوقت نفسه تستطيعين أن تقفي مع نفسك وقفات تأخذك من دوامة الحياة المستمرة وتضمن ألا تسحبك هذه الأنشطة والإهتمامات وتنسيك أهمية دورك في محيط أسرتك الصغيرة.

إهتمامك وحرصك وإصرارك على أن تكوني ابنة متميزة وفتاة ناجحة في إطار أسرتك الصغيرة سيكون له تأثير مهم وإيجابي على صعيد مستقبل حياتك ودورك في وطنك ومجتمعك الأكبر.

ـ كوني منظمة وإحرصي على التنظيم بشكل مستمر، فكل شيء في حياتك لابد أن يكون مرتبا وله تنظيم واضح ومرسوم في عقلك ووجدانك وهذا التنظيم لا ينسحب فقط على الجوانب المادية أو الملموسة وإنما كذلك يرتبط بالأمور المعنوية والعاطفية.

ـ غرفتك ستكون معبرة عن حقيقتك فإعملي دوماً على أن تكون غرفتك في المنزل عنواناً للجمال والأناقة فيجب أن تكون مرتبة دوماً وأن تكون معطرة وكل من يدخل إليها يشعر بأنه يدخل إلى مكان مختلف غاية في الرقة والعذوبة وهذا يعطي انطباعاً واضحاً وصادقاً عن شخصيتك.

ـ اهتمي بالجوانب الدراسية، وعليك أن تجعلي هدف التفوق والنجاح الدراسي هدفاً إستراتيجياً لك في حياتك، لأن والديك سيشعران من خلال نجاحك الدراسي أنك إنسانة قادرة على تحمل المسؤولية وأنك بالفعل أهل للثقة التي يمكن أن توضع فيك.

ـ إبحثي عن مواهبك، ففي هذه المرحلة من حياتك من الطبيعي أن تمتلكي الوقت والمساحة لاكتشاف حقيقة مواهبك وقدراتك وملكاتك.

ـ كوني شديدة التهذيب صاحبة أخلاق راقية في التعامل مع كل المحيطين بك لأن هذا الذوق العالي سيمنح شخصيتك صبغة شديدة الجاذبية.

ـ كوني مطيعة لوالديك فليس من الذكاء أو الفطنة أن تتمردي على والدتك في مرحلة المراهقة وأن تثبتي لها وللدنيا كلها أنك شخصية مختلفة وأنك لست إنسانة تقليدية، لأن هذا يدل على عدم النضج ويدل على التفاهة والسطحية.

ـ إعملي على أن تكوني إنسانة خيرة ومعطاءة ولا تترددي في تقديم يد العون والمساعدة لكل من يحتاج إلى ذلك منك.

ـ لا تنسي الإهتمام بنظافتك الشخصية فيجب عليك أن تكوني كفتاة إنسانة جذابة وأنيقة ونظيفة وعليك أن تهتمي بحسن مظهرك وأناقتك.

الكاتب: أحمد عباس.

المصدر: موقع رسالة المرأة.